محليات

الخارجية: ضرورة تكافل المجتمع الدولي مما يسهم في رفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني

شارك وزير الخارجية الكويتي الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح عبر تقنية الإتصال المرئي في مؤتمر الحوار الاستراتيجي الثاني لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) الذي عقد اليوم الأربعاء بدعوة مشتركة من وزير الخارجية وشؤون المغتربين في المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة أيمن الصفدي ووزير الخارجية في مملكة السويد الصديقة آن لينده وذلك لبحث أنجع السبل لضمان استدامة تمويل برامج وأعمال وكالة الأونروا وحشد الدعم الدولي في هذا الإطار.

وألقى الشيخ أحمد الناصر خطاب دولة الكويت في هذا المؤتمر والذي أكد خلاله على دعم دولة الكويت المبدئي والثابت لأعمال الوكالة وأهدافها السامية مجددا موقف التضامن والمساندة لمواصلة ذلك الدعم في ظل ما تمر فيه الوكالة من أزمة مالية متوازية مع معاناة اللاجئين الفلسطينيين وتفاقهما جراء جائحة تفشي وإنتشار وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

وأكد على ضرورة تكافل المجتمع الدولي تجاه المسؤولية الأخلاقية والإنسانية لدعم ضمان استمرار تمويل أنشطة الوكالة ورفع الأزمة المالية عنها مما يسهم في رفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني الشقيق أيضا.

وشدد على حتمية تضافر الجهود الدولية لإيجاد أساليب مبتكرة ومستدامة لتمويل أعمال الوكالة في غوث اللاجئين الفلسطينيين مستذكرا الدعم الذي قدمته دولة الكويت إلى منظمة الصحة العالمية والمقدر ب60 مليون دولار أمريكي والذي خصص منه 10 ملايين دولار لدعم الأشقاء في دولة فلسطين في مواجهة تداعيات تفشي وباء فيروس كورونا المستجد والحد من تبعاته.

كما شدد الشيخ أحمد الناصر على ضرورة أن تواصل الأونروا الوفاء بالمهمة التي فوضتها الأمم المتحدة بها حتى أن يتم التوصل إلى حل دائم وعادل لقضية اللاجئين بما يتوافق مع قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

وأعرب المشاركون عن تقديرهم لجميع الشركاء الذين ساعدوا الوكالة في التغلب على العجز في ميزانيتها في العام الماضي مما كفل للأونروا القدرة على الحفاظ والاستمرار ببرامجها للاجئين في مجال التعليم والصحة والإغاثة والخدمات الإنمائية المختلفة.

وشارك في أعمال المؤتمر وزراء خارجية ووزراء دولة للشؤون الخارجية وممثلي الدول الشقيقة والصديقة والمنظمات الدولية من مصر وفرنسا وألمانيا واليابان والنرويج والمملكة المتحدة والمفوضية الأوروبية وجهاز العمل الخارجي في الإتحاد الأوروبي والمفوض العام لوكالة الأونروا فيليب لازاريني. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp us
إغلاق
إغلاق